مقالات

النمو السريع

النمو السريع يحتاج لإلمام و تركيز كامل على أهم المؤشرات!

من منا لا يريد لشركته الناشئة أن تنجح و لا يريد أعداد كبيرة من العملاء السعداء بما يقدمه من خدمة/منتج؟ تحدثت سابقا عن النمو السريع و أهميته لرواد الأعمال اليوم، خصوصا في ظل تطور التقنيات التي من الممكن أن تساعد رائد الأعمال في زيادة نمو و إنتشار موقعه/خدمته/منتجه بشكل سريع.

من السهل جدا أن يتحمس صاحب الشركة الناشئة لتعبئة و حشو موقع الشركة بالكثير من المزايا و المحتوى و النصوص و الأشكال و الفيديوهات. لكن، المشكلة الحقيقية، هي أن أي أجزاء إضافية لا تضيف لك قيمة حقيقية تعتبر كماليات قد تصرف تركيز الزائر عن الشئ الأساسي في موقعك أيا كان: تسجيل، مشاركة، نشر، الخ…

النمو السريع Growth Hacking… ما هو أساسه؟

فن (نعم اسميه فناً) النمو السريع (ما هو النمو السريع Growth Hacking؟) يكمن في فهم المؤشرات الأساسية (Key Metrics) في موقعك التي تريد أن تسرع نموها و بالتالي، تجعل تركيزك في تصميم الموقع و تجهيزه كاملا على خدمة هذا المؤشر (أو المؤشرات) و جعله ينمو بأسرع ما يمكن.

النشاط الأساسي في الشركة الناشئة

إذا كنت لا تعرف ما هو المؤشر أو المؤشرات الأساسية التي من المفترض أن تركز عليها، دعني أساعدك بطرح سؤال واحد فقط عليك: ما الشئ أو الأشياء الأساسية الذي ترغب في أن يقوم بها العميل في موقعك بشكل يخدم شركتك الناشئة؟

من الأمثلة على هذه الأشياء التي قد نرغب في أن يقوم بها العميل:

  • تسجيل المعلومات في نموذج.
  • مشاركة فيديو/فيديوهات مثل اليوتيوب و الكييك.
  • شراء منتج.
  • الإجابة على سؤال موجود مثل موقع Qurora.
  • التعلم من المحتوى الموجود لديك.
  • المشاركة بنشر محتوى مكتوب.

المؤشرات الأساسية في الشركة الناشئة

بعد أن تتعرف على هذا الشئ المرغوب و الذي يمكن الإشارة إليه بنشاط (Activity) ترغب من الزائر أو عميلك المحتمل أن يقوم به، نعود لموضوعنا الأساسي المؤشرات. ما هو المؤشر المرتبط بالنشاط الذي ترغب في أن يقوم به الزائر أو العميل؟ كيف ستقيس مدى و درجة مشاركة/عدم مشاركة هذا العميل في النشاط الذي لديك؟ كيف ستقيس أي تغييرات ملموسة على هذا النشاط؟

للمعلومية فقط، هنالك مصطلح شبيه معروف و مستخدم و هو مؤشرات قياس الأداء (Key Performance Indicators). لكن من باب التبسيط، يستخدم مصطلح (Metrics) من قبل من يكتبوا في هذا المجال و هو ما عربته بـ مؤشرات. هل المؤشرات الأساسية بالضرورة تعتبر مؤشرات قياس أداء؟ لا أريد الخوض في مناقشة هذا، لكن، قد لا يكون بالضرورة أن يتطابق الإثنين خصوصا إذا ماكانت المؤشرات التي لديك لا تمثل مؤشرات أداء للشركة الناشئة بشكل مباشر.

 

من المعروف في علوم الجودة و التطوير المستمر أنه لا يمكنك تطوير ما لا يمكنك قياسه أو ما لا تقوم بقياسه. لذلك، يُجمع الخبراء و المتخصصون في جوانب مختلفة على أهمية وجود قياس دقيق لما تقوم به أيا كان، لتتمكن بعد ذلك من تطويره تدريجيا. أيضا، يساعدك القياس في معرفة الواقع بدل التخمين، و في إتخاذ القرارات السليمة المبنية على الحقائق (Facts).

للتوضيح، سأعود لقائمة النقاط أعلاه و أضرب مثالا على بعض المؤشرات التي قد تكون مرتبطة بهذه الأنشطة:

  • تسجيل المعلومات في نموذج: مؤشر عدد مرات إتمام النموذج.
  • مشاركة فيديو/فيديوهات مثل اليوتيوب و الكييك: مؤشر عدد الفيديوهات المنشورة من كل عضو/عميل.
  • شراء منتج: عدد المنتجات المشتراة.
  • الإجابة على سؤال موجود مثل موقع Qurora: عدد الإجابات التي تكتب في الموقع، و من الممكن أيضا أن تقيس عدد الأسئلة كذلك.
  • التعلم من المحتوى الموجود لديك: عدد الطلاب المشاركين في الكورس/المحتوى، عدد الطلاب المنجزين و الذين أتموا عملية التعلم.
  • المشاركة بنشر محتوى مكتوب: عدد المقالات المنشورة.

هل أتضحت الأمثلة؟ الآن عرفت ماهي المؤشرات الأساسية (Key Metrics) لديك أو على الأقل بدأت في التفكير في هذا الإتجاه!

مرحلة التصميم الذي يخدم المؤشرات الأساسية

عودة للنقطة التي بدأت بها هذه المشاركة، من السهل جدا أن تفكر في إستهداف و التركيز على أكثر من مؤشر، خصوصا في المشاريع التي قد تشتمل على أكثر من نشاط ترغب من الزائر/العميل أن يقوم به. إحذر! حاول التركيز قدر الإمكان، خصوصا إذا ماكنت في المراحل الأولى، و لا مانع بأن تحاول البدء بأحد المؤشرات التي تتوقعها الأهم و بعد ذلك تصمم موقعك بشكل يخدم هذا المؤشر الأساسي و يساهم في نموه سريعا. و في حال لم تجد نتيجة مجدية أو مرضية، قد يكون هذا المؤشر ليس أساسيا كما توقعت، حوّل التركيز لآخر، غير التصميم إن لزم، إطّلع على النتائج، و أعد المحاولة.

دائرة النمو السريع بالإعتماد على المؤشرات

بشكل مشابه لبعض منهجيات اللين ستارت أب (التي تهدف للتعلم السريع) و منهجيات التطوير المستمر و غيرها، يمكن إقتراح الإجراء المستمر التالي على شكل دائرة مغلقة تقوم بها الشركة الناشئة حتى تصل إلى المؤشرات القياسية الأساسية و التي عند التركيز عليها تعطي نتائج مميزة (سأضع فيديو في تدوينة لاحقة يوضح كيف يمكن أن تنمو الشركة عند التركيز على المؤشرات الأساسية الصحيحة). الدائرة ليست حكرا على الشركات الناشئة، بل يمكن الإستفادة منها في أي جهة لديها نشاط و ترغب في تطويره و تحسينه.

هذه الدائرة و التي أطلقت عليها دائرة النمو السريع بالإعتماد على المؤشرات هي بالشكل التالي:

 دائرة النمو السريع

 
تحتاج للمساعدة أو شركتك الناشئة فيها نشاط غير مذكور أعلاه و لا تعرف ما هو المؤشر المناسب للتركيز عليه؟ قم بكتابة تعليق، و سأحاول (و الزوار أيضا) مساعدتك!
 
أكون شاكر لك إذا ما قمت بعمل ريتويت لهذه المعلومات المفيدة أو المقال:

عبدالرحمن حريري

تركيزك في شركتك الناشئة من المفترض أن يكون بالدرجة الأولى على النشاط الأساسي و تحفيزه و قياس أي تحسن و تطور من خلال المؤشرات المرتبطة به…

القيمة المضافة للمنتج/الخدمة أولا قبل التركيز على أساليب و تقنيات النمو السريع (Growth Hacking)

عرّفت بشكل مبسط في تدوينة سابقة بمطلح النمو السريع (Growth Hacking) في تمهيد لكتابة المزيد من المشاركات مع الوقت إن شاء الله.

أحد التنبيهات المهمة و التي لا بد أخذها في عين الإعتبار أن الأساس في أي منتج/خدمة هو القيمة المضافة. لأنه بكل بساطة، [symple_highlight color=”red”]مهما كانت جودة و أساليبك التسويقية إلكترونية كانت أو تقليدية أو مبتكرة، فإنك لو أستطعت أن تسوق المنتج/الخدمة لكافة من في الأرض، فإنه لن يقوم أحداً ما بإعطاء منتج/خدمتك أي إهتمام إلا في حالة كانت هنالك قيمة مضافة حقيقية للمنتج[/symple_highlight]، و بالتالي حينها، تساعد تقنيات النمو السريع (Growth Hacking) في نشر المنتج/الخدمة بشكل متسارع.

 

لذلك، قبل أن تنبهر و تفكر في تقنيات النمو السريع المناسبة لمشروعك، خذ نفسا عميقا، ثم ركز و تأكد من أنك تعرف القيمة المضافة الحقيقية التي سوف تقدمها للمنتج/الخدمة و ما إذا كانت واقعية أم لا!

هوتميل: من أشهر الأمثلة في النمو السريع Growth Hacking

من أشهر الإستخدامات الأولى لبعض تقنيات و أساليب النمو السريع (Growth Hacking) هي شركة هوتميل (Hotmail)، مقدمة خدمة البريد الإلكتروني. الطريقة التي استخدموها هي أنهم أضافوا نص و رابط في نهاية كل إيميل مرسل. و بذلك، أي شخص يستخدم الخدمة لإرسال الإيميل، هو في حقيقة الأمر يسوق للشركة مجانا، ذلك أن المستقبل سيقرأ الرسالة و يرى الدعاية للشركة و يقوم بالتسجيل للحصول على بريده الإلكتروني الخاص مجانا!

 

قرأت في مكان ما أن سرعة النمو وصلت لحد جنوني لدرجة أن ما يزيد عن ٣٠٠ ألف شخص كان يسجل للحصول على البريد الإلكتروني كل يوم!

النمو السريع Growth Hacking: ما هو و لماذا كل شركة ناشئة تحتاجه!

انتشر في السنتين الأخيرة خصوصا مصطلح Growth Hacking، أو ما يمكن تسميته النمو السريع و لو أن المصطلح الإنجليزي أجمل و يعطي معنى أوسع منه بالعربية.
بشكل مبسط، يدور النمو السريع (Growth Hacking) حول الطرق و الأساليب المتقدمة و الخدع حتى، و التي يمكن تطويعها، تبنيها، و تطبيقها لزيادة سرعة النمو في الشركة الناشئة و حتى الكبيرة.

العامل المشترك، في الغالب و حسب ما قرات حتى الآن، هو استخدام التقنية و البرمجة و أدواتها لتحقيق بعض هذه الأساليب و الخدع و التي تزيد من من سرعة النمو في المراحل الأولى.

هذا الموضوع الجديد نوعا ما، و لو ان التسمية هي الجديدة لكن الطرق و الخدع المستخدمة كثير منها طبق في الماضي، يعتبر من أهم المواضيع التي ينصح بأن يلم بها أو يتقنها فريق المؤسسين أو أحدهم على الأقل. لماذا؟ بكل بساطة، من لا يريد لمنتجه أو خدمته أن تنتشر بشكل سريع على الأقل ليتأكد من مدى جدوى المنتج أو الخدمة للسوق. بالإضافة للحصول على جدوى أكبر من التسويق و دخل أفضل بمراحل.

في الفترة الأخيرة قرأت و مازلت أقرأ حول هذا الموضوع بكثرة و سأشارك معكم هنا و على تويتر و أحاول أن أطبق بعض هذه الأساليب في مشروع جديد أعمل عليه. إذا كنت مهتما بهذا الموضوع، تابعني و ناقشني من خلال تويتر، سأتابعك بكل تأكيد!