مقالات

نصائح مختصرة و مركزة من كتاب Getting Real

أحد الكتب الجميلة التي بدأت في قرائتها مؤخرا كتاب Getting Real و الذي وضعت الرابط إليه هنا، و هو كتاب نشرته شركة 37 Signals و هي التي تميزت في طرح منتجات جميلة في إدارة المشاريع، و غيرها.

هنا أستعرض بعض أهم النصائح التي لمستها من الكتاب حتى الآن، و سأقوم بتحديث القائمة في حالة مروري بغيرها من النصائح الجديرة بالذكر. الهدف من هذه النقاط إيصال الفوائد و الخبرات الموجودة في الكتاب بشكل سريع لك عزيزي الزائر:

  • إصنع منتج تستخدمه أنت! كيف؟ إقرأ تدوينتي السابقة: أحد أروع طرق البدء في ريادة الأعمال هو بحل مشاكلك أنت!
  • التركيز الأساسي في الشركات الناشئة من المفترض أن يكون على تقليل التكاليف، تقليل حجم الفريق، و عدم بناء برنامج أو تطبيق معقد و كبير بل ركز على الأساسيات فقط.
  • الشركات الناشئة و الصغيرة لديها مرونة عالية و قلة تكاليف و ارتباطات محدودة (غالبا العقود ليست طويلة الأجل إذا وجدت) تساعدها على تغيير إتجاهها سريعا إذا لزم (حسب تطورات السوق و احتياجات العملاء مثلا)
  • الشركات الصغيرة من المفترض أن لا تنافس الشركات الكبيرة و الموجودة في السوق على السعر و السرعة، المفترض أن توجد لها قصة و جانب تميز مختلف! من المعروف أن الشركات الكبيرة تكون غالبا مسيطرة على السوق لكن تحكمها بشكل كبير إلتزاماتها و قلة مرونتها و عدم الرغبة في التغيير. التنافس مع الشركات الكبيرة ممكن لكن ليس من خلال السعر و السرعة. إبتكر جوانب أخرى تستغل فيها بعض حوانب الضعف في الشركات الكبيرة.
    • أيضا أشير هنا إلى أن الإبتكارات نوعين (أمثلة عليها في بداية كلمتي: الإبتكار في التعليم العالي التي شاركتها عن بعد مؤخرا في ملتقى الجودة و التعليم العالي): إبتكارات جذرية تغير معالم السوق و ابتكارات مستمرة. غالبا، الشركات الكبيرة يصعب منافستها بالنسبة للإبتكارات المستمرة، بكل بساطة، لأن الشركة لديها خبرة طويلة و لديها الموارد اللازمة لمنافستك (تقليل التكاليف و غيرها) حتى تترك السوق!
  • إذا ما أردت البدء في بناء تطبيق أو نظام ما، إبدأ ب٣ مؤسسين: مبرمج، مصمم، و شخص يجيد التنقل بين الإثنين.
  • حدد وقتا للإنتهاء و التزم به، لا تترك الموضوع مفتوحا لأن الوقت لن ينتهي. لو لم تستطع أن تنتهي من كل الأعمال في الوقت المحدد، ركز على الجزئيات الأساسية في المنتج و اترك الجوانب الآخر لوقت لاحق.
  • دفعك للمنتج إلى السوق هو أفضل شئ للتعرف على إحتياجات السوق و متطلبات العملاء و التأكد من وجود حاجة حقيقية (Idea Validation).
عبدالرحمن حريري

تركيزك في شركتك الناشئة من المفترض أن يكون بالدرجة الأولى على النشاط الأساسي و تحفيزه و قياس أي تحسن و تطور من خلال المؤشرات المرتبطة به…

النمو السريع Growth Hacking: ما هو و لماذا كل شركة ناشئة تحتاجه!

انتشر في السنتين الأخيرة خصوصا مصطلح Growth Hacking، أو ما يمكن تسميته النمو السريع و لو أن المصطلح الإنجليزي أجمل و يعطي معنى أوسع منه بالعربية.
بشكل مبسط، يدور النمو السريع (Growth Hacking) حول الطرق و الأساليب المتقدمة و الخدع حتى، و التي يمكن تطويعها، تبنيها، و تطبيقها لزيادة سرعة النمو في الشركة الناشئة و حتى الكبيرة.

العامل المشترك، في الغالب و حسب ما قرات حتى الآن، هو استخدام التقنية و البرمجة و أدواتها لتحقيق بعض هذه الأساليب و الخدع و التي تزيد من من سرعة النمو في المراحل الأولى.

هذا الموضوع الجديد نوعا ما، و لو ان التسمية هي الجديدة لكن الطرق و الخدع المستخدمة كثير منها طبق في الماضي، يعتبر من أهم المواضيع التي ينصح بأن يلم بها أو يتقنها فريق المؤسسين أو أحدهم على الأقل. لماذا؟ بكل بساطة، من لا يريد لمنتجه أو خدمته أن تنتشر بشكل سريع على الأقل ليتأكد من مدى جدوى المنتج أو الخدمة للسوق. بالإضافة للحصول على جدوى أكبر من التسويق و دخل أفضل بمراحل.

في الفترة الأخيرة قرأت و مازلت أقرأ حول هذا الموضوع بكثرة و سأشارك معكم هنا و على تويتر و أحاول أن أطبق بعض هذه الأساليب في مشروع جديد أعمل عليه. إذا كنت مهتما بهذا الموضوع، تابعني و ناقشني من خلال تويتر، سأتابعك بكل تأكيد!